مختصر مفيد ….الاضطرابات الجلدية أثناء الحمل

0
مختصر مفيد ….الاضطرابات الجلدية أثناء الحمل ……
تحدث في الحمل تغيرات في الحالة الاستقلابية والمناعية والغدية ,ما ينجم عنه تغيرات جلدية ,بعضها فيزيولوجي والآخر مرضي.
التغيرات الجلدية الفيزيولوجية
اضطرابات التصبغ:
وهي التغيرات الفيزيولوجية الأكثر مشاهدة أثناء الحمل وتتضمن:
-فرط تصبغ في هالة الثدي,الإبط والمنطقة التناسلية.
-الخط الأسودlinea nigra:وهو ناجم عن فرط تصبغ عكوس في الخط الأبيض والممتد من ارتفاق العانة وحتى ثلمة الرهابة.
-الكلف: وهو فرط تصبغ وجهي غير منتظم يحدث لدى 70% من النساء الحوامل,قد يتراجع بعد الولادة ولكنه غالباً ما يستمر مسبباً مشكلة جمالية.
-تغيرات في الوحمات الصباغية :يذكر المؤلفون أن التغير الواضح في حجم الوحمات (باستثناء تلك الموجودة على البطن الحامل ) هو أمر غير شائع.وإن خضوع أية آفة مصطبغة لدى حامل لتغيرات شكلية أو في حال أصبحت عرضية يوجب إجراء دراسة نسيجية لها.
الفزر الحمليةstriae gravidarum: تظهر على البطن,الوركين,الإلية, والثدي.إن العامل الوراثي (مثل القصة العائلية والقصة الشخصية والعرق) هو العامل الأهم في تطوير الفزر الحملية ويفوق أهمية الوزن المكتسب خلال الحمل أو BMI .
الحكة:هي شكاية شائعة,وقد تكون فيزيولوجية,ولكنها قد تكون سورة لمرض جلدي سابق,أو بداية لمرض جلدي نوعي للحمل.على أية حال فإن أغلب الحالات تكون ناجمة عن أمراض لا علاقة لها بالحمل (مثل التهاب الجلد التأتبي) والبقية هي تلك التي لها علاقة بالحمل والتي سيرد ذكرها لاحقاً.

Comments

comments

You might also like More from author

Leave A Reply

Your email address will not be published.