الذبحة الصدرية Angina

0
الذبحة الصدرية Angina

ما هي الذبحة الصدرية؟

الذبحة الصدرية أو Angina هي نوع من آلام الصدر الذي يحدث نتيجة عدم حصول عضلات القلب على الكمية الكافية من الدم المحمّل بالأكسجين، مما يتسبّب في الشعور بالألم في منطقة الصدر. وهي أحد الأعراض الهامة لأمراض الشريان التاجي الشائعة على مستوى العالم أجمع. ويتسم مرض الشريان التاجي بضيق الأوعية الدموية نتيجة تزايد سمك جدرانها.
 وقد يكون من الصعب التفريق بين الذبحة وبين آلام الصدر الأخرى، مثل الشعور بعدم الراحة والألم الناتج عن مرض الليستريات (Listeriosis)، لذلك، فعند الشعور بألم غير مفسر في الصدر، لابد من استشارة الطبيب فورا.
أسباب الذبحة الصدرية
 عادة ما تحدث الذبحة الصدرية نتيجة تعرض القلب للضغط الشديد والإجهاد، مثلا عند ممارسة التمرينات العنيفة، أو الضغط العقلي أو العاطفي. ففي تلك الحالات، يزداد تدفق الدم خلال الأوعية الدموية الضيقة نتيجة تراكم الدهون على الجدران مما يعرف بتصلب الشرايين Atherosclerosis، وكنتيجة لضيق الشرايين والأوعية الدموية مع تزايد تدفق الدم، يزداد الضغط مما يتسبب في حدوث الذبحة الصدرية.
أنواع الذبحة الصدرية
للذبحة الصدرية نوعان أساسيان هما:
11- الذبحة الصدرية المستقرة: وتحدث للعديد من الأشخاص ممن يعانون من مرض الشريان التاجي أو أمراض القلب الأخرى. ويمكن وصفها بأنها ألم شديد أو الإحساس بالضغط في منطقة الصدر، كوجود وزن ثقيل على الصدر أو الإحساس بعصر (squeezing) بمنطقة الصدر بشدة. وتستمر لفترة بسيطة تصل لعدة دقائق أو أقل، ثم تختفي بعد الخلود للراحة. وقد ينتقل الألم لمنطق الظهر أو الذراعين أو الفكين.
2 – الذبحة الصدرية غير المستقرة: وتسمّى أيضا Prinzmetal’s anginaa، وتحدث عند حوالي 2% من حالات الذبحة الصدرية. وهي نتيجة تشنجات الأوعية الدموية مما يتسبب في ضيق مؤقت لتلك الأوعية. وهي مختلفة عن الذبحة العادية، فقد تحدث في وقت الراحة كما أنها غير متوقعة. تكون، في الغالب، اخطر وتمتد وقتا اطول من الذبحة المستقرة، اذ قد تستمر لمدة 30 دقيقة. ولا تختفي، بالضرورة، بعد الخلود الى الراحة، او بعد تناول الادوية لمعالجة الذبحة. كما قد تمتد لنوبات قلبية عند تدهور الحالة.
أعراض الذبحة الصدرية
 الألم في الصدر والاحساس بعدم راحة في الصدر هما العارضان او المميزان الاساسيان للذبحة. ومن الأعراض الأخرى المصاحبة للذبحة الغثيان، التعب، ضيق التنفس، القلق، التعرق او الدوار.
تشخيص الذبحة الصدرية
 الشخص الذي يعاني من الذبحة الصدرية يعاني من آلام الصدر بشكل مستمر. فإن كان الألم مختلفا عن ما هو عادي، فمن الأفضل التوجه لزيارة الطبيب بشكل فوري. حيث يختلف ألم الصدر في حالة الذبحة عن الألام الأخرى أو الاحساس بعدم الراحة نتيجة عسر الهضم.
 كما قد يحتاج الشخص الذي يعاني من الذبحة للفحص من قبل طبيب أمراض القلب لعمل بعض الفحوصات المعملية والأشعة مثل:
– تخطيط كهربية القلب (ECG – Electrocardiography):
لفحص اضطرابات النبضات الكهربية للقلب والتي تحدث في حالات النوبة القلبية.
– فحص اجهاد القلب (Ergometric Stress Testing):
حيث يطلب من المريض ممارسة بعض التمرينات الرياضية خلال استعمال جهاز رسم القلب  ECG مع مراقبة معدل نبضات القلب. وإذا كان هذا الشخص يعاني من مشكلات في القلب أو ضعف القدرة على التحمل، فقد لا يكون قادرا على إكمال هذا الإختبار.
– الأشعة السينية على الصدر (X-ray chest):
وهو أمر هام للغاية لفحص تضخم القلب ومشكلات الرئة.
– فحوصات الدم (Blood tests):
وجود بعض الإنزيمات يكون علامة على نوبة قلبية متوقعة.
– الأشعة المقطعية للقلب (Cardiac CT scan):
 كي يساعد على فحص حالة القلب، وفحص ضيق الشرايين التاجية أو انسدادها أيضا. كما يساعد على تحديد وجود أي مشكلات في الرئة أو الصدر.
– القنطرة التاجية (Coronary angiography):
 وهو اختبار لتصوير منطقة الصدر، يتم عن طريق حقن صبغة معينة من خلال الذراع في الأوعية الدموية التاجية. وتؤخذ الصور حيث تحدد الصبغات الأوعية الدموية التاجية. وهو اختبار هام جدا لتحديد المشاكل التي تتسبب في حدوث الذبحة.
علاج الذبحة الصدرية
 الهدف الرئيسي وراء علاج الذبحة الصدرية هو الوقاية من المضاعفات الخطيرة التي قد تحدث بعد ذلك كالنوبات القلبية. ويمكن تقليل خطر الإصابة بالذبحة الصدرية من خلال تغيير بعض العادات اليومية، العلاجات الطبية أو التدخل الجراحي.
من الضروري تغيير بعض العادات مثل:
الإقلاع عن التدخين.
اتباع نظام غذائي صحي.
التحكم بالوزن.
 الفحص المستمر في حالة الأشخاص الذين يعانون من الأمراض المزمنة مثل ارتفاع ضغط الدم، أو مرض السكري.
الابتعاد عن التوتر العصبي والإجهاد.
الادوية التي تستخدم في علاج الذبحة الصدرية
 عند حدوث الذبحة الصدرية، ينصح بتناول نيتروغليسرين تحت اللسان. هذا الدواء يوسع الأوعية الدموية مما يقلل من الألم، وينبغي أن يوضع تحت اللسان عند حدوث الذبحة. استشيري طبيبك قبل استخدامه فقد تعانين من بعض الأعراض الجانبية مثل الصداع.
النترات هي أكثر الأدوية المستخدمة في علاج الذبحة الصدرية بشكلٍ عام.
ومن الأدوية التي تستخدم أيضا لعلاج الذبحة:
– اسبيرين (Aspirin)
– محصرات بيتا (Beta – blockers)
– ستاتينات (Statins)
– محصرات الكالسيوم (Calcium blockers)
– مثبطات الانزيم المحول للانجيوتنسين ((Angiotensin Converting Enzyme Inhibitor – ACEI)
علاج الذبحة الصدرية عن طريق الجراحة
11- القسطرة، ويمكن إجراؤها في حالات الذبحة الصدرية المستقرة المزمنة والتي لا تستجيب للعلاج الدوائي، أو في حالات الذبحة غير المستقرة. ويتطلب ذلك استعمال بالون لتوسيع الشرايين ثم تركيب دعامات لفتح الشرايين.
22- جراحات الشريان التاجي، ويمكن إجراؤها في حالات الانسداد التام لواحد أو أكثر من الأوعية الدموية التاجية.


Comments

comments

You might also like More from author

Leave A Reply

Your email address will not be published.