ممارسات شعبية شائعة خاطئة في التعامل مع الولدان والرضع

0
ممارسات شعبية شائعة خاطئة في التعامل مع الولدان والرضع 



– علاج خبزة الرأس (قلنسوة المهد) بالزيت وتمشيطها : لأن الحالات الخفيفة تبدأ بالشفاء عفويا بعد الشهر السادس ،اما الحالات الشديدة والمنتشرة خارج الفروة تحتاج مراجعة الطبيب ، لان الزيت والتمشيط قد يؤدي إلى سحجات وجروح والتهاب نسبج خلوي .
– تمليح الجسم والسرة ودهن الجسم بالزيت : لأن التمليح يؤدي إلى خسارة السوائل وتجفاف واضطرابات شاردية قد تؤذي الكلية وتفاقم اليرقان وتهيج والتهابات بالجلد ، وتمليح السرة قد يؤدي إلى وصول ابواغ جرثومة الكزاز إليها ، أما الزيت فيسد مسامات الجلد ويؤدي إلى التهابات جلدية ومنع تنفس الجلد .
– علاج اليرقان بالماء والسكر والنيونات المنزلية والمنديل الأصفر ووضع الثوم وقطع الذهب والفضة : لأن اليرقان الفيزيولوجي لايحتاج معالجة ويشفى عفويا ، وإعطاء الماء والسكر قد يؤدي إلى اضطرابات وإنتانات معوية وتنكر الطفل لثدي والدته ، واليرقان المرضي يحتاج إلى أطوال موجات محددة غير موجودة في النيونات المنزلية بل موجودة في شعب الحواضن في المستشفيات وفي بعض الأجهزة الخاصة ، كما أن النيونات تزيد حرارة الجسم وتعرضه للتجفاف ، اما الثوم والقطع والذهب والفضة والمنديل الأصفر فكلها عادات بالية متخلفة .
– عصر حلمتي الثديين ( لاستخراج حليب الساحرة ) : الضخامة الفيزيولوجية بالثديين عند الوليد تشفى عفويا ، وعصرها يؤدي إلى رض وتهتك وخراجات بغدة الثدي .
– إعطاء الطفل عند الولادة اليانسون والنعنع والكمون والماء والسكر وإرضاع الطفل من مرضعة أخرى غير الأم : تسبب اضطرابات وإنتانات معوية وتنكر الطفل عن لثدي امه .
* لف الطفل وخاصة الكتفين والوركين ( التقميط او البقجة أو الدندءة ) : تعاكس عمل العضلات والمفاصل الطبيعية وتفاقم عسر تصنع الورك التطوري ، وتسبب يبوسة بالعضلات
– وضع قطع نقدية أو رباط ضاغط على فتق السرة : فتق السرة يشفى عفويا بدون اي شيء ولايسبب أي اختلاط ولانتكلم بالعمل الجراحي إلا إذا استمر أكثر من 4-5سنوات ،لأن القطع النقدية وقطع الفلين والأحزمة الضيقة تخبأ الفتق فقط وتعطينا أمانا كاذبا وتسبب خللا في التروية الدموية لحلقة السرة وقد تؤهب لاختناق الأمعاء عبر الفتق وليس لها أي دور إيجابي بل تؤخر التحام السرة
– تكحيل الوليد : لأن الكحل قد يكون غير نقي ويحوي عنصر الرصاص السام والمخرش للملتحمة .
– المبالغة في تغطية ولف الطفل لتجنب حدوث حرارة مصطنعة وحرارة تجفاف : قد تؤدي إلي تجفاف وتفاقم اليرفان وحرارة قد تفسر خطأ على إنها إنتان دم أو سحايا ويقبل على أثرها الطفل في المستشفى بسبب حرارة الطفل وصراخه الذي يفسر خطأ على أنه مغص من البرد فيزيد الأهل لباس الطفل وتدفئته .
– وضع أحزمة ضيقة على القفص الصدري والبطن : لأنها تعيق حركة التنفس وتسبب خللا في التروية الدموية للجلد .
– المواد العطرية على الجلد والمحارم المعطرة : تسبب هيوجية وتحسس بالجلد ولاتزيل المواد العضوية بل تثبتها .
– إدخال الأغذية الأخرى للطفل قبل الشهر السادس إذا كان يرضع من أمه ونموه طبيعي .

Comments

comments

You might also like More from author

Leave A Reply

Your email address will not be published.